عادات تمنع التركيز تخلص منها فورًا

هناك عادات تمنع التركيز نقوم بها جميعًا كل يوم، والتركيز من المهارات الأساسية التي نحتاج إليها لكي ننجز مهامنا اليومية، سواء كانت الدراسة أو عمل أو أعمال منزلية، لكن عدم التركيز يظهر عند الصغار والكبار، ممّا يتسبب في عدم الاستمتاع بالحياة، وقد اكتشفت الأبحاث العلمية الحديثة بعض العادات اليومية التي يقوم بها الإنسان فتمنعه من التركيز بشكل كبير.

عادات تمنع التركيز عليك التخلص منها على الفور

أوضحت الدراسات العلمية الحديثة أن؛ هناك بعض العادات التي يقوم بها الإنسان وهو لا يعلم إنها السبب الرئيسي في عدم تركيزه طوال اليوم، وعدم التركيز يعتبر من المسببات الرئيسية لشعور الإنسان بالإحباط والملل، ولكن الدراسات قدمت أيضًا لنا الحل لتجنُب هذه العادات، ومن أهم هذه العادات، ما يلي:

إدمان مواقع التواصل الاجتماعي

أصبح العالم المحيط بنا لا يتحدث إلا من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، وقد توصلت الدراسات إلى أن الإفراط في استخدام هذه المواقع يؤثر بشكل كبير على التركيز، بل أن الإنسان يصاب بعُزلة اجتماعية كلّما انخرط في هذه المواقع.

فنجد أن؛ الإنسان يدخل محادثة مع صديق وصديقًا آخر في نفس الوقت، ممّا يجعل حبل الأفكار ينقطع والتركيز ينعدم، والحل هو تجنُب إعطاء مواقع التواصل الاجتماعي أكثر من حجمها.

تعدد الأعمال اليومية

أثبت بحث علمي تمّ عمله في بلجيكا أن؛ كلما كان الإنسان لديه مهام عديدة سوف لن يقوم بإنجازها مهما فعل، لأن محاولة إنجاز المهام الكثيرة سوف يكون مضيعة للوقت، والنتيجة هي عدم القيام بأي مهمة.

والحل كما قدمه نفس البحث هو أن الإنسان يقوم إن أمكن بتخصيص المهام، بحيث لا تتعدى مهمتين يوميًا، ويعطي لهاتين المهمتين الأولوية والتركيز، وعندما ينجزهم سوف يشعر بكثير من السعادة.

الشعور بالملل

قد يكون لدى الإنسان مهمة يحب أن يفعلها ومهمة تكون أقل متعة منها، والنتيجة أن يشعر الإنسان بالملل عندما يتوجب عليه إنجاز المهمة التي لا يحبها، ممّا يؤثر على تركيزه ويجعله ينشغل عن إكمال تلك المهمة الصعبة.

والعلماء قاموا بتوصية الإنسان أن يجعل هناك راحة لا تقل عن عشرة دقائق، إذا كان عليه أن يقوم بعمل لا يحبه، وأن يقوم في هذه العشرة دقائق بممارسة أي نشاط يحبه حتى وإن كان تناول طعام خفيف.

قد يعجبك ايضا