مشاهير خلف القضبان .. تيك توك و السوشيال ميديا

مشاهير السوشيال ميديا و ابرزهم برنامج التيك توك، في 2020 أصبح السجن أقرب ما يمكن إليهم، وذلك بسبب الانفتاح الكبير والطرق السهلة لجلب الفلوس، ولكنها تخالف القانون وقيم المجتمع لذلك، فكان مكانهم هو السجن.

في الآونة الماضية، تم حبس العديد من رواد السوشيال ميديا والمشاهير من اليوتيوب والتيك توك وبعض البرامج الأخرى أمثال سما المصرى الراقصة الشهيرة، وحنين حسام اليوتيوبر، ومودة الأدهم فتاة التيك توك.

نوضح لكم في النقاط التالية، الاتهامات الموجهة لكل من رواد السوشيال ميديا والتي أدت إلى دخولهم السجن.

ونستعرض لكم الآن التهم الموجهة إليهم :-

الراقصة سما المصرى:


الراقصة سما المصري تواجه تهمة بنشر صور ومقاطع مرئية مُصورة لها خادشة للحياء العام عبر حساباتٍ خاصة بها على مواقع التواصل الاجتماعي، ونشر محتوى دعوى لالدعارة ولفت الأنظار إليها، واعتدائها على مبادئ وقيم أسرية في المجتمع المصري، وتم الحكم عليها بـ3 سنوات سجن ولكن هناك جلسة منتظرة يوم 17 أغسطس.

حنين حسام:

حنين حسام الشهيرة بفتاة التيك توك أو هرم مصر الرابع تواجه تهمة ارتكاب جريمة الاتجار بالبشر بتعاملها فى أشخاص طبيعيين وهن فتيات استخدمتهن فى أعمال منافية لقيم المجتمع المصري، وذلك من خلال إنشاء حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، وتم الحكم عليها أمس بسنتين حبس وتغريمها 300 ألف جنيه.

مودة الادهم:

مودة الأدهم، فتاة التيك توك تواجه تهمة الاعتداء على مبادئ وقيم أسرية في المجتمع المصري، وإنشائها وإدارتها واستخدامها مواقع وحسابات خاصة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بشبكة المعلومات الدولية بهدف ارتكاب وتسهيل ارتكاب تلك الجريمة، وتم الحكم عليها أمس بسنتين حبس وتغريمها 300 ألف جنيه.

منة عبد العزيز ومازن إبراهيم:

من مشاهير التيك توك، وكانت منة عبد العزيز والتي تنشر فيديوهات جريئة تحرض أيضًا على الفسق والفجور، ولكنها كانت ضحية هذه المرة لمازن إبراهيم الذي تورط في إختصابها بالتعاون مع صديقاتها، وذلك ما أثبتته الأدلة بجانب الكشف، ولازالوا جميع المتهمين في السجن، أما منة فسيتم تهيئتها نفسيًا والاهتمام بها بعد قسوة الظروف التي مرت بها.

بسنت محمد:

إحدى فتيات التيك توك أيضًا، وكانت متهمة بالتحريض على الفسق والفجور بجانب ظهور فيديو لها مسئ للغاية، ولكن بعد حبسها يوم، خرجت فورًا بسنت محمد من السجن بدون عرضها على النيابة.

منار سامي:

منار سامي أيضًا، واحدة من مشاهير انستجرام وتيك توك، متهمة بأنها تعرض صور لها وفيديوهات خادشة للحياء من أجل الكسب وذلك ما ينافي قواعد مجتمعنا، لذلك تقرر حبسها، وتم تأجيل النطق بالحكم، أخوها ووالدها في السجن ايضًا بعد أن تهجما على ظابط في محكمة منار، والتي متورطة في فيديو مسئ لها، ولكنها قالت أن زوجها هو من سرب الفيديو، ولازال النطق في القضية بعد عيد الأضحى.

ريناد عماد:

“حلم الشهرة أوقعني في الرزيلة”، هكذا قالت ريناد المتهمة أيضًا بالتحريض على الفسق والفجور، بجانب انها متورطة بدعوتها للدعارة، خاصة أنها كانت تعيش في شقة مفروشة وكان دائمًا ما يتردد عليها الرجال وفقًا لما تم اثباته في التحقيق، ولازال النطق بالحكم في قضيتها عقب عيد الأضحى.

شيري هانم وبنتها زمردة:

حلم الشهرة أيضًا أوقعهما في الرزيلة والدعوى للدعارة بجانب التحريض على الفسق والفجور والتجاوزات اللفظية في فيديوهاتهما، جعلتهما في السجن، هما الآن ينتظران الحكم في قضيتها عقب عيد الأضحى.

قد يعجبك ايضا